مدير مركز الأورام بمصراته يصف الوضع الراهن بكارثه الصحية

مدير مركز الأورام بمصراته يصف الوضع الراهن بكارثه الصحية

طالب مدير مركز الأورام مصراتة، الدكتور محمد الفقيه، بتدخل وزارة الصحة أو البرلمان. فالوضع مزري والمرضي كثيرون والإمكانيات محدودة جدا.

وصف الفقيه في بيانا له : الأمر تحول إلى كارثة صحية حقيقية في البلاد، دون أدنى اهتمام من الدولة، ممثلة في وزارة الصحة، أو رصد الميزانيات اللازمة.

مشيرا إلى حالة الارهاق العامة بين صفوف الأطباء والتمريض، جراء أكثر من إعطاء 200 جرعة يوميا. في وجود 5 ممرضات وأربعة أطباء أورام وأطفال فقط!!

يذكر إنه يوجد في ليبيا 6 مراكز لعلاج أمراض السرطان، موزعة بين طرابلس وبنغازي ومصراتة وصبراتة وسرت وسبها. لكنها لا تعمل بكفاءة، وليس لديها الإمكانيات اللازمة للعلاج. كما أن عددها لا يكفي لتلبية احتياجات المرضى.

شـــارك الخبر علي منصات التواصل

Share on facebook
Share on twitter
Share on email
Share on twitter
Share on whatsapp

صحيفة فــــسانيا

صحيفة أسبوعية شاملة - منبع الصحافة الحرة

شاركنا بتعليقك على الخبر :